“eWTPA” تستثمر بـ16 شركة مختصة بالبنية التحتية الرقمية في السعودية

شهدت الفترة الأخيرة تأسيس صندوق “سعودي – صيني” لدعم الشركات التقنية الناشئة في السعودية برأسمال يقدّر بحوالي 1.5 مليار ريال، وذلك بالشراكة بين eWTp الصينية المدعومة من قبل شركة “علي بابا” وصندوق الاستثمارات العامة السعودي، وبدعم من الاتحاد السعودي للأمن السيبراني.

وفي عام 2018، أطلقت مجموعة من المستثمرين ورجال الأعمال الصينيين، بقيادة مؤسس “علي بابا” جاك ما، منصة التجارة الإلكترونية العالمية eWTP، التي تعنى بتطوير البنية التحتية للاقتصاد الرقمي العالمي، مثل مناطق التجارة الحرة ومشاريع التجارة الإلكترونية للشركات الصغيرة والمتوسطة، وتم تخصيص صندوق استثماري بقيمة 600 مليون دولار لدعم هذه المنصة.

في تلك الفترة بدأت العديد من الشركات الصينية في التوسع غربًا إلى جنوب وجنوب شرق آسيا، وكانت الخطوة الطبيعية التالية هي التوسع في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتم مد جسور التعاون بين المنطقتين ولكنها تباطأت مع عزل الصين نفسها عن بقية العالم بسبب الجائحة، ما شكل حافزًا أقوى حتى للشركات الناشئة الصينية لاستكشاف أسواق خارجية.

وبعد عام، تم إنشاء eWTPA في السعودية، بدعم من صندوق الاستثمارات العامة وتمويل بقيمة 400 مليون دولار لبناء نظام بيئي رقمي محلي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال الشراكة مع الشركات الصينية وبدعم من الاتحاد السعودي للأمن السيبراني.

ومنذ انطلاق eWTPA في الرياض حتى الآن استثمرت المنصة في 16 شركة مختصة بالبنية التحتية الرقمية، والخدمات السحابية، والأمن السيبراني، والتكنولوجيا المالية، والتجارة الإلكترونية، والخدمات اللوجستية، والترفيه الرقمي في السعودية.

وكان من أكبر هذه المشاريع هو مشروع مشترك بين Ali Cloud ومجموعة STC لبناء الشركة السعودية للحوسبة السحابية (SCCC) و J&T Express.

وخلال الربع الأخير من هذا العام زارت أكثر من 200 شركة صينية وآسيوية مكاتب eWTP في الرياض، لتأسيس موطئ قدم في المنطقة واكتساب نوع من الفهم لأسواقها.

وتقوم eWTP حاليًا بجمع صندوق آخر، والذي سيركز بشكل أكبر على الاستثمار في الشركات الناشئة في المنطقة.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *