الخميس , نوفمبر 23 2017
الرئيسية / أخبار / وزارة الصحة تؤكد عدم جدوى استعمال المصل المضاد للسعات العقارب

وزارة الصحة تؤكد عدم جدوى استعمال المصل المضاد للسعات العقارب

أكدت اللجنة الوطنية الاستشارية لليقظة السمومية التابعة لوزارة الصحة، عدم جدوى استعمال المصل المضاد للسعات العقارب.

وأوضح بلاغ لوزارة الصحة، أنه في إطار الاهتمام الخاص الذي توليه الوزارة لموضوع لسعات العقارب، وتماشيا مع مخطط تنفيذ الإستراتيجية الوطنية لمكافحة لسعات العقارب، اجتمع خبراء اللجنة الوطنية الاستشارية لليقظة السمومية يوم الخميس الماضي بمقر مركز محاربة التسمم واليقظة الدوائية، وذلك لتقييم بروتوكول علاج لسعات العقارب المعتمد في إطار هذه الإستراتيجية، مع البت في مدى فعالية استعمال المصل في علاج هذه التسممات.

و حسب البلاغ، فقد أوضحت اللجنة، أن الخبراء أجمعوا على عدم جدوى استعمال المصل المضاد للسعات العقارب، والذي تم التوقف عن استعماله في المغرب منذ سنة 1999، حيث تبين بعد دراسة مستفيضة ودقيقة لكل المعطيات الميدانية والعلمية المتوفرة حاليا، غياب أدلة علمية كافية تثبت فعاليته في علاج وتقليص عدد الوفيات الناجمة عن هذا النوع من التسممات، عكس المصل المضاد للدغات الأفاعي الذي برهن عن فعاليته ونجاعته، والذي تقوم وزارة الصحة باقتنائه (رغم قلة توفره في السوق العالمية) وتوزيعه على مصالح الإنعاش الموجودة في المناطق المعرضة للدغات الأفاعي.

وأضافت اللجنة ،أن الدراسات الدوائية بينت أن استعمال المصل المضاد للسعات العقارب يمكن أن يعرض لخطر الصدمة الناتجة عن فرط في الحساسية مما قد يؤدي إلى الوفاة.

وأشارت إلى أن بروتوكول علاج لسعات العقارب المعتمد حاليا في إطار الإستراتيجية الوطنية لمكافحة لسعات العقارب، والذي يعتمد أساسا على تركيبة دوائية تقاوم عواقب التسمم على الدورة الدموية والجهاز العصبي، قد برهن عن نجاعته وحقق نتائج جيدة، حيث انخفضت نسبة الوفيات من 2,37 في المائة سنة 1999 إلى 0,21 في المائة سنة 2016. لذلك، يوصي خبراء اللجنة بمواصلة استعمال هذا البروتوكول مع العمل على تعزيز العرض الصحي ليشمل المناطق الجغرافية المتضررة حديثا.

عن مكتب التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *