السبت , يونيو 23 2018
آخر الأخبار
الرئيسية / أخبار / العالم / هلع بعد العثور على 54 يد بشرية «مبتورة» داخل كيس في روسيا

هلع بعد العثور على 54 يد بشرية «مبتورة» داخل كيس في روسيا

عثر سكان محليون في روسيا على حقيبة تحتوي على 27 زوجًا من الأيدي البشرية مقطوعة، ومدفونة في الجليد، مما أثار الرعب في صفوف السكان.

وعثر مواطنون من مدينة خاباروفسك في سيبيريا، أقصى شرق روسيا، على 54 يدا مبتورة لعدد من الأشخاص ليتم استدعاء الشرطة التي فتحت تحقيقا في الحادث، وذلك حسبما قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وفي البداية وجد أحد السكان المحليين يدا على شاطئ أحد الأنهار، ليبلغ عنها وبالتفتيش عثرت الشرطة على كيس ضخم يحتوي على 54 يدا.

وذكرت صحيفة سيبيريا تايمز أن هناك لغزا حول أسباب قطع هذا الكم من الأيادي البشرية، لم يتم حله حتى الآن، هل تم الأمر من قبل عصابات، أو تمت سرقتها من الجثث الموجودة بالمستشفيات أم ماذا؟

ومن ضمن الاحتمالات الأخرى أن الجثث كانت تستخدم بشكل غير قانوني لسرقة أجزاء من الجسم وأن اليدين تم قطعها لمنع التعرف على الجثث بعد ذلك.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية أنه تم العثور على بقايا طبية وأغطية أحذية بلاستيكية على غرار الموجودة بالمستشفيات، إلى جانب الأيادي.

وقد توصلت الشرطة إلى بصمات إحدى الأيادي لمعرفة أصحابها وما زالت تبحث عن الباقين، المحفوظة بصماتهم بفضل الجليد.

عن مكتب التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *