مصر تعمل على الرفع من عقوبة ختان البنات بقوانين جديدة

 مصر تعمل على الرفع من عقوبة ختان البنات بقوانين جديدة

وكالات-
تعكف اللجنة الوطنية للقضاء على الختان في مصر على مقترحات لتعديل قانون تجريم الختان المنتشر على نطاق واسع في البلاد تمهيدًا لتقديمها للبرلمان، تزامنا مع مطالبة من النيابة العامة المصرية للمشرّع بإعادة النظر في العقوبة التي تتراوح بين الحبس عاما واحدا إلى سبعة أعوام.

وتوضح اللجنة التشريعية بالمجلس القومي للمرأة أن مقترحات التعديل تشمل نقاطا أخرى إلى جانب تغليظ العقوبة، في محاولة لسدّ “ثغرات” القانون الحالي التي تفتح بابا للتجاوزات والإفلات من العقاب، كما يوضح مسؤولون في تلك اللجنة.

وطالبت النيابة العامة، في معرض إحالتها لطبيب ووالدَى فتاة تُوفّيت إثر إجراء عملية ختان لها، المشرّع المصري بإعادة النظر في عقوبة مرتكبي الجريمة، كما أهابت بأولياء الأمور والأطباء بالامتناع عنها فورا.

ويقول حسن سند، عضو اللجنة التشريعية بالمجلس القومي للمرأة، إن المجلس يدرس تغليظ العقوبات في القانون لجريمة الختان لكل الأطراف، كلّ حسب مساهمته.

وأكد سند في اتصال مع بي بي سي أن التعديلات المقترحة ستعيد تكييف الجريمة من “قتل خطأ” إلي “جناية” مغلظة العقوبة، وستعمل على سدّ الثغرات القانونية.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *