مسيرة احتجاجية جابت شوارع مدينة سبتة المحتلة مطالبين بالامن بعد تفشي الجرائم بالثغر المحتل

خرج المئات من سكان مدينة سبتة المحتلة من مختلف الجنسيات القاطنة بالمدينة، امس الاحد 3 ابريل 2017، بمسيرة احتجاجية، مطالبين بتوفير الأمن بالثغر المحتل بعد تفشي الجرائم بشكل مقلق ولافت، وكان اخر هذه الجرائم مقتل شاب في مقتبل العمر بايدي قاصرين.

وحسب الشعارات التي رفعها المحتجون، فقد نددوا بانتشار الجريمة، من قتل وسرقة واغتصاب وعنف منزلي وغيرها من الجرائم، التي تبرز تراجع الأمن، بالاضافة إلى مشكل عدم توفر اعداد كافية من العناصر الامنية بالمدينة.

كما حمل منظمو هذه الوقفة الاحتجاجية الذين رفعوا شعارات تدين تقصير السلطات المحلية بالمدينة، مما أدى إلى تردي الوضع الامني بسبتة، وقد هددو بالتصعيد في حالة عدم تجاوب السلطات مع مطالب المحتجين في توفير عناصر اخرى ومحاربة كل اشكال الجرائم.

مكتب التحرير

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *