مالك إيفرتون ينفي رغبته ببيع النادي

قال فرهاد موشيري، مالك إيفرتون، إن النادي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم ليس للبيع، لكنه على وشك تأمين استثمارات للمساعدة في بناء ملعب جديد.

وأبلغ موشيري مجلس الجماهير الاستشاري للنادي أنه يبحث عن المساعدة في تمويل بناء ملعب إيفرتون الجديد في براملي-مور دوك في مقطع فيديو نُشر على موقع النادي على الإنترنت تم تسجيله قبل الهزيمة أمام وست هام يونايتد يوم السبت.

وذكرت صحيفة الغارديان يوم الثلاثاء أن موشيري عرض بيع النادي القادم من منطقة ميرسيسايد، والذي يقبع في منطقة الهبوط في الدوري الإنجليزي الممتاز، وأقال مدربه فرانك لامبارد يوم الاثنين.

وعندما طلبت رويترز من النادي التعليق على تقرير الغارديان، قال متحدث باسم إيفرتون إن الفيديو أوضح آراء موشيري.

وأضاف موشيري لمجلس الجماهير الاستشاري “النادي ليس للبيع لكني تحدثت مع مستثمرين كبار لسد فجوة (في تمويل) الملعب. يمكنني القيام بذلك بنفسي والسبب في رغبتي في القيام بذلك هو جلب كبار المستثمرين الرياضيين إلى إيفرتون. نحن قريبون من إبرام صفقة”.

وأضاف “الصفقة لا تتضمن بيع النادي على الإطلاق. إنها تجلب المزيد من الخبرة فيما يتعلق بالرعاية والتنمية التجارية والعديد من المستثمرين الرياضيين المتخصصين لديهم هذه المعرفة. الاستاد هو أفضل ما يمكننا القيام به في مشروعنا في الوقت الحالي، وفي الوقت المحدد، ووفقا للميزانية. بمجرد أن نتجاوز النتائج السلبية للفريق، يمكن للجماهير أن تبدأ في الحلم معي. لم يكن الملعب أبدا رفاهية لإيفرتون بل هو ضرورة”.

ولم يهبط إيفرتون من دوري الأضواء منذ موسم 1954-1955، لكنه انتصر ثلاث مرات فقط في 20 مباراة في الدوري هذا الموسم ويحتل المركز قبل الأخير.

وسعى موشيري لطمأنة الجماهير بأن الفريق ما زال بإمكانه تغيير الأمور.

وأضاف “طموح إيفرتون أن يكون جزءا من الأندية الكبرى، كنا جزءا من الأندية الكبرى. هدفنا ألا نكون في مراكز الهبوط، طموحنا هو التأهل للبطولات الأوروبية”.

وتابع “لم ننجح اليوم لكننا وضعنا الأساس للقيام بذلك. سنصل إلى ما نريد لكن لا يمكننا تحقيق ذلك إلا معا”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.