“كانتري غاردن” الصينية تنجح بتأجيل سداد سندات قيمتها ملياري دولار هذا الشهر

حصلت شركة “كانتري غاردن” القابضة إحدى أكبر مجموعات التطوير العقاري في الصين، على موافقة الدائنين لتمديد سداد سندات بعملة اليوان بقيمة 492 مليون يوان ما يعادل 67 مليون دولار، كانت مستحقة في 21 أكتوبر المقبل.

وبذلك تبلغ قيمة السندات الإجمالية التي تم تمديد استحقاقها هذا الشهر 14.7 مليار يوان ما يعادل نحو ملياري دولار.

وتعاني مجموعة Country Garden من تراجع ثقة المستثمرين ومشتري المنازل، حيث يتخوف الخبراء من أن تخلق الاضطرابات التي تمر بها الشركة مشاكل أكبر بكثير للاقتصاد، وقد تكون الأسوأ في البلاد حتى الآن، إذ تتركز مشاريعها في المدن الريفية والمناطق الصناعية، التي تعد محركاً لنمو اقتصاد الصين.

وقبل عامين، أفلس أكبر مطور عقاري حكومي في الصين “Evergrande” وفجر الفقاعة العقارية في البلاد وأطلق سلسلة من الخسائر في القطاع مثل Sunac China، وهي واحدة من أكبر ثلاث شركات في القطاع الخاص، والآن شركة “كانتري غاردن”، وهي أكبر شركة تطوير عقاري خاصة في الصين، تكافح من أجل البقاء.

وعلى عكس “إيفرغراند” التي أسقطتها الديون، تأتي مشاكل “كانتري غاردن” من التراجع في ثقة المستثمرين ومشتري المنازل في الصين.

ولكن يمكن أن تخلق الاضطرابات التي تمر بها “كانتري غاردن” مشاكل أكبر بكثير للاقتصاد إذ تتركز مشاريعها في المدن الريفية والمناطق الصناعية، التي تعد محركاً لنمو اقتصاد الصين.

وتواجه هذه المناطق الآن ضغوطاً مالية حكومية شديدة ونزوحا جماعيا للسكان ما يجعلها أقل قدرة على تحمل تداعيات أزمة في القطاع العقاري، لدى “كانتري غاردن” أكثر من 3000 مشروع عقاري يشمل ملايين المنازل وتحمل ما يعادل 186 مليار دولار من الالتزامات، بما في ذلك المنازل التي باعتها، ولكن لم يتم تسليمها، والأموال المستحقة للموردين، والديون المصرفية والسندات، ومعظم هذه الالتزامات تستحق في غضون عام.

وأعلنت الشركة عن خسارة قياسية في النصف الأول تجاوزت 7 مليارات دولار بعد تخفيض قيمة بعض مشاريع التطوير العقاري والأصول الأخرى.

كما انخفضت مبيعات المنازل الجديدة المتعاقد عليها مع شركة “كانتري غاردن” في أغسطس/آب بنسبة 70% عن العام السابق، إلى ما يعادل 1.1 مليار دولار.

ويقول المحللون إنه بدون حدوث انتعاش في المبيعات، فمن المرجح أن ينزلق المطور إلى التخلف عن السداد.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *