فيديو.. هذا ما طلبه والد ضابط أردني قضى بأحداث معان من الملك عبدالله

بكل جرأة، وجسارة قلب طالب المواطن الأردني عبدالهادي النجادا والد الملازم 1 معتز والذي قضى خلال مداهمة أمنية لمنزل قاتل العقيد الأردني عبدالرزاق الدلابيح في منطقة الحسينية بمحافظة معان، من العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني مشاهدة إعدام المجرمين الذين تسببوا بمقتل نجله.

ونعت مديرية الأمن العام الأردنية وفاة كل من النقيب غيث قاسم الرحاحلة والملازم /2 معتز موسى النجادا والعريف ابراهيم عاطف الشقارين والذين قتلوا خلال مداهمة منزل القاتل وهو من أصحاب الفكر التكفيري.

مشاهدة تنفيذ الإعدام

طلب والد الملازم معتز كان خلال زيارة الملك عبدالله إلى بيت العزاء، لتقديم التعازي والمواساة لذوي الضابط الفقيد، والذي توفي برفقه اثنين من رجال الشرطة خلال المداهمة التي أفضت إلى مقتل المتورط بجريمة قتل الضابط بالإضافة إلى ضبط 8 أشخاص آخرين بالحادثة.

وقال والد الضابط الأردني للملك: “أنت أبونا جميعاً، أريد أن أُقبل رأسك، أريد أن أشاهدهم عند تطبيق القانون عليهم وإعدامهم”.

وأضاف أنه خدم في القوات المسلحة الأردنية في منطقة شويعر وتمنى أن يكون شهيداً لكن الأقدار شاءت أن يكون نجله معتز هو الشهيد مكانه.

كان يعرف مصيره

وفي بيت عزاء النقيب غيث الرحاحلة، قال شقيق الضابط الراحل للملك إنه دم شقيقه لم يذهب في الهواء، بل كل رصاصة دخلت في جسده حمت مواطناً أردنياً من الموت.

وأضاف خلال حديثه للملك وكانت الدموع قد خانته، بأن شقيقه غيث أبلغه بأنه سيستشهد قبل 24 ساعة من تنفيذ العملية في محافظة معان.

ترفيع رجال الأمن

وقرَّر مجلس الوزراء الأربعاء ترفيع النَّقيب غيث الرَّحاحلة إلى رتبة رائد، والملازم ثاني معتزّ النجادا إلى رتبة ملازم أوَّل ورفع القرار إلى المقام الملكي السَّامي لتوشيحه بالإرادة الملكيَّة السَّامية .

كما قرَّر مدير الأمن العام اللِّواء عبيدالله المعايطة ترفيع العريف إبراهيم الشّقارين إلى رتبة رقيب.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *