فيالي يترك المنتخب الإيطالي لخوض معركة جديدة مع “السرطان”

أعلن الدولي الإيطالي السابق جانلوكا فيالي الذي يحارب سرطان البنكرياس منذ سنوات عدة، يوم الأربعاء، أنه سيعلق أنشطته مع المنتخب الإيطالي من أجل العلاج من “مرحلة جديدة من المرض”.

وأوضح فيالي (58 عامًا) الذي يشغل منصب رئيس بعثة المنتخب: بعد مناقشة طويلة وصعبة مع فريقي الرائع من أطباء الأورام، قررت أن أعلق، وآمل أن يكون ذلك مؤقتًا، التزاماتي المهنية الحالية والمستقبلية.

وأضاف لاعب سمبدوريا السابق وعضو الفريق الايطالي الذي تُوج بلقب كأس أوروبا في يوليو 2021، أن “الهدف هو استخدام كل طاقتي الجسدية والعقلية لمساعدة جسدي في التغلب على هذه المرحلة من المرض، حتى أتمكن من المشاركة في مغامرات جديدة في أقرب وقت ممكن ومشاركتها معكم جميعًا”.

وقال رئيس الاتحاد الايطالي غابرييلي غرافينا في البيان نفسه إن “جانلوكا ركن اساسي في المنتخب الإيطالي وسيظل كذلك في المستقبل”.

وأضاف: بفضل شجاعته غير العادية أنا مقتنع بأنه سيعود قريبا. يمكنه الاعتماد على كل واحد منا.

وفي مسيرته كلاعب، تألق فيالي لأول مرة في سمبدوريا إلى جانب مدرب المنتخب حالياً روبرتو مانشيني، حيث قاد النادي إلى لقب الدوري الايطالي (1991) وكأس الكؤوس الأوروبية (1990) والى نهائي دوري أبطال أوروبا (1992).

ثم غادر فيالي إلى يوفنتوس (1992-1996)وتشلسي الانجليزي (1996-1999) حيث واصل إضافة الالقاب إلى خزانته، بما في ذلك لقب دوري أبطال أوروبا مع “بيانكونيري” (1996) الذي أحرز معه أيضاً كأس الاتحاد الأوروبي (1993)، قبل أن يضيف تتويجاً قارياً آخر في مسابقة كأس الكؤوس الاوروبية مع تشلسي (1998).

في نهاية مسيرته، شغل في الوقت ذاته منصب المدرب في تشلسي مع مواصلته اللعب أيضاً، قبل أن يشرف على واتفورد وصولاً الى توليه منصب مدير المنتخب الإيطالي منذ عام 2019، عندما كان يعاني من سرطان البنكرياس.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *