فرنسا تتمهل: توخوا الحذر عند الحديث عن مصدر صواريخ بولندا

بعد حالة الاستنفار العام التي شهدته الساحة الدولية خلال الساعات الماضية، على خلفية سقوط صاروخ “مجهول المصدر” قيل إنه روسي، سقطت على الأراضي البولندية، مخلفة قتيلين، حذرت فرنسا من التسرع في القفزإلى استنتاجات.

ودعت الرئاسة الفرنسية في بيان اليوم الأربعاء، إلى توخي “أقصى درجات الحذر” بشأن مصدر الصاروخ الذي سقط في بولندا، مؤكدة أن “دولاً عدة” في المنطقة تمتلك النوع نفسه من السلاح.

تصعيد خطير

كما حذرت من “خطر تصعيد كبير”، وأكدت أنه “من المنطقي التعامل مع المسألة بحذر

إلى ذلك، أوضحت أن تحديد نوع الصاروخ لا يعني بالضرورة تحديد الجهة التي أطلقته، لاسيما أن عدة دول تمتلك نفس النوع.

بالتزامن أوضح مسؤولون أمريكيون أن النتائج الأولية ترجح أن تكون القوات الأوكرانية هي التي أطلقت الصاروخ، بهدف اعتراض صاروخ روسي!

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *