غداة الضربات الروسية.. صفارات الإنذار تدوي في أوكرانيا

أطلقت صفارات الإنذار صباح الأربعاء في جميع مناطق أوكرانيا كما ورد في تطبيق رسمي للدفاع المضاد للطيران، غداة ضربات روسية استهدفت البنية التحتية للطاقة خصوصاً وأسفرت عن سقوط قتيل واحد على الأقل في كييف، وفق فرانس برس.

وعلى خريطة لأوكرانيا يتم تحديثها آنياً، كانت المناطق الأوكرانية العشرون في حالة إنذار في الساعة 10.03 (08.03 بتوقيت غرينتش)، حسب هذا التطبيق.

نحو 100 صاروخ

يذكر أن متحدث باسم سلاح الجو الأوكراني كان أعلن الثلاثاء أن روسيا أطلقت “نحو” 100 صاروخ على بلاده، حيث أصابت عدداً من البنى التحتية الرئيسية للطاقة في مناطق عدة.

وقال يوري إيغنات في حديث مباشر للتلفزيون الأوكراني: “أُطلق نحو 100 صاروخ من بحر قزوين، منطقة روستوف (الروسية)”، وأيضاً “من البحر الأسود”، موضحاً أن “في هذه المرحلة لم يسجل بعد استخدام مسيرات هجومية”.

من كييف (أرشيفية من فرانس برس)

فيما أدت الضربات إلى انقطاع معمم للتيار الكهربائي في أوكرانيا بلغت تداعياته مولدافيا.

ضربة مؤلمة

يشار إلى أن تلك الضربات الصاروخية الروسية أتت فيما يستمر القتال شرقاً بين القوات الروسية والأوكرانية.

كما جاءت بعد أيام على الانسحاب من خيرسون جنوباً في ضربة مؤلمة للقوات الروسية، لاسيما أن تلك المدينة كانت أول منطقة أوكرانية كبرى تقع في يد الروس.

من كييف (أرشيفية من فرانس برس)

غير أنه رغم التقدم الأوكراني جنوباً، فالعديد من المراقبين لا يرون أن التقدم بعد ذلك سيكون سهلاً بالنسبة لكييف، معتبرين أن الوضع الراهن أو المراوحة على الجبهات قد تستمر أشهراً.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *