شقيقة زعيم كوريا الشمالية: سيعلم الجميع قريباً ما يمكن أن تفعله صواريخنا

قالت شقيقة زعيم كوريا الشمالية، نائبة مدير إدارة اللجنة المركزية لحزب “العمال” الحاكم، كيم يو جونغ، الثلاثاء، إن المشككين في قدرات صواريخ كوريا الشمالية سيعلمون قريبا ما يمكن أن تفعله تلك الصواريخ.

وكان مجلس الأمن الوطني في كوريا الجنوبية قد أدان إطلاق كوريا الشمالية لصواريخ باليستية جديدة، يوم الأحد الماضي، واصفا إياه بأنه انتهاك واضح لقرارات مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية عن كيم يو جونغ، تصريحاتها في مقال ينتقد كوريا الجنوبية والخبراء الأجانب الذين شككوا في أداء تقنيات الصواريخ والأقمار الصناعية الكورية الشمالية.

سكان سيول يشاهدون إطلاق كوريا الشمالية صاروخا بالستياً “أرشيفية”

واستنكرت شقيقة كيم جونغ أون أيضا تصريحات خبراء أجانب لم يكشف عن أسمائهم شككوا في أن أنظمة الأقمار الصناعية، التي اختبرتها كوريا الشمالية قادرة على العمل بشكل طبيعي، مشيرة إلى أن بلادها “لا تخشى العقوبات”.

وكان الجيش الكوري الجنوبي قد أعلن أن “كوريا الشمالية أطلقت صاروخين باليستيين متوسطي المدى على البحر ‏الشرقي، يوم الأحد الماضي”.‏

وصرحت هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية، أنها “رصدت عمليات إطلاق من نطقة تونغتشانغ ري، في مقاطعة بيونغان، بين الساعة 11:13 صباحا والساعة 12:05 بالتوقيت المحلي”، مضيفة أن “الصاروخين الذين تم إطلاقهما من زوايا حادة، حلّقا نحو 500 كيلومتر”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *