سامسونغ تعرض الجيل التالي من الشاشات القابلة للطي

عرض شركتا سامسونغ وإل جي الجيل التالي من الشاشات القابلة للطي في مؤتمر Display Week السنوي في كاليفورنيا الذي يعقد في الفترة من 10 إلى 12 مايو.

وتنتقل الشاشات القابلة للطي من الجيل التالي من التصميمات الحالية القابلة للطي لمرة واحدة إلى التصميمات القابلة للطي مرتين والشاشات التي تطوى للداخل والخارج.

وقدم عمالقة كوريا الجنوبية شاشات ثورية بما في ذلك الشاشات الممتدة الثنائية الاتجاه والشاشات القابلة للطي الجديدة للألعاب وتقنية عرض النقاط الكمومية الأكثر تقدمًا لسوق الشاشات الكبيرة.

وعرضت سامسونغ لأول مرة شاشتها القابلة للتمدد بقياس 12.4 إنشًا بلوحة توسع الشاشة أفقيًا من كلا الطرفين.

كما عرضت سامسونج شاشة Flex G القابلة للطي إلى الداخل مرتين مثل المحفظة القابلة للطي ثلاث مرات، وشاشة Flex S القابلة للطي داخليًا وخارجيًا مثل الخريطة الورقية.

كما ظهر منتج الشركة القابل للتمدد بقياس 6.7 إنشات لأول مرة في مؤتمر Display Week الذي يتوسع لأعلى. وذلك على عكس الشاشات القابلة للتمدد في الأجهزة المحمولة الحالية التي تتوسع أفقيًا.

وقالت الشركة إن هذه الإمكانية مفيدة لعمل المستندات، فضلاً عن منشورات وسائل التواصل الاجتماعي.

وعرضت الشركة كذلك شاشة Gaming Foldable OLED التي تسمح بتوصيل المتحكمات من كلا الطرفين. كما يمكن طيها أيضًا إلى النصف.

سامسونج وإل جي تبدآن الحرب

كشفت إل جي عن شكل جديد تمامًا من تقنية OLED القابلة للطي هذا العام. وقدمت الشركة شاشة OLED بقياس 8 إنشات قابلة للطي بزاوية 360 درجة بدقة 2480×2200 بكسل.

وتطوى هذه الشاشة بحرية في الاتجاهين الداخلي والخارجي، على غرار مفهوم Ultra Flex الخاص بشركة TCL.

ويسمح التصميم بوجود شاشة واحدة قابلة للطي تعمل بمثابة شاشة داخلية (كما هو الحال مع Galaxy Z Fold 3) وشاشة خارجية (كما هو الحال مع Huawei Mate XS).

ويمكن طي الشاشة أكثر من 200000 مرة دون المساس بأدائها بفضل هيكل الوحدة الثابت. وقالت الشركة إنها تستخدم أيضًا هيكلًا خاصًا قابل للطي لتقليل التجعيد، مما يوفر تجربة مستخدم مريحة ومتطورة.

ويمكن للأجهزة المزودة بهذه الشاشة تجنب الحاجة إلى وجود شاشة داخلية وخارجية لصالح شاشة واحدة كبيرة فقط.

وقدمت إل جي أيضًا حلول الجيل التالي من OLED مع شاشة تلفاز OLED.EX بقياس 97 إنشًا، وهي الأكبر من نوعها، لأول مرة للجمهور.

وعرضت الشركة شاشة Bendable OLED Gaming بقياس 42 إنشًا تتميز بمدى انحناء يصل إلى 1000R، أو نصف قطر يبلغ 1000 مم.

ويمكن أن تنتقل الهواتف القابلة للطي المستقبلية من التصميمات الحالية القابلة للطي مرة واحدة إلى التصميمات القابلة للطي مرتين، أو استخدام الشاشات القابلة للطي للداخل وللخارج، أو حتى استخدام الشاشات الممتدة للتوسيع للخارج إذا تبنى المصنعون تقنيات الشاشة القابلة للطي الجديدة التي تعرضها الشركتان.

وتستثمر كلتا الشركتين أيضًا بشكل كبير في شاشات المعلومات والترفيه في السيارة. فضلاً عن الشاشات المصممة للألعاب.

ولا تنتج LG Display و Samsung Display الأجهزة الاستهلاكية. ولكن نظرًا لأنها توفر شاشات لبعض شركات التقنية الاستهلاكية في العالم، فإن منتجات Display Week تمنحنا نظرة عن التوجهات في السنوات القادمة.

مكتب التحرير

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.