رونالدو يتعهد بتعويض صاحب “منزل مايوركا” بعد “فزع كلبه” بسبب الحادث

تعهد البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب مانشستر يونايتد، بتعويض صاحب العقار الذي تضرر بعد الحادثة التي وقعت في مدينة مايوركا الإسبانية، واصطدام أحد حراس رونالدو الذي كان يقود سيارته ببيت ساكن محلي مما ترك كلبه “يرتعد خوفًا” وتعرض منزله لأضرار.

وحسبما ذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن أحد الحراس الشخصيين لرونالدو صدم بجدار أحد المنازل الريفية سيارته من نوع “بوغاتي فيرون” التي يقدر ثمنها بـ1.8 مليون إسترليني، أي ما يعادل مليوني يورو، وهي ثالث أغلى سيارة للنجم البرتغالي بعد سيارة بوغاتي سينتوديتشي (8.5 مليون جنيه إسترليني)، وبوغاتي تشيرون (2.15 مليون جنيه إسترليني).

ووفق الصحيفة البريطانية، فإن الحارس كان يقود السيارة الرياضية عندما فقد السيطرة عليها، واصطدم بجدار المنزل الحجري.

وتعهد رونالدو بتعويض صاحب العقار، بعدما ذهب الأخير ليتحدث إليه مشيرًا إلى أنه خاف على كلبه من أن يموت بسبب “شدة الخوف”.

وقال صاحب العقار لصحيفة “Ultima Hora”: انتظرت قليلًا حينما توجهت لمكان إقامة رونالدو حتى يتم فتح الباب، لكنني قابلت رجلا وامرأة مهذبين للغاية (ممثلو رونالدو) وتعهدا بدفع جميع الأضرار التي سببها الحادث، أخبراني أن أصلح كل شيء وأن أحتفظ بالفواتير، عداد المياه في منزلي تضرر ما يجعلني لا أستطيع البقاء في المنزل والعيش بشكل طبيعي.

وتابع: كنت أعمل حينما أخبرتني الشرطة بالحادث، اعتقدت أن كلبي قُتل لأنه دائمًا ما يجلس خلف الباب، حينما دخلت للمنزل وجدته يرتعد خوفًا.

ونقلت “ميرور” عن مصدر في الشرطة الإسبانية قوله، إن الأضرار “اقتصرت فقط على الماديات، وتحمل السائق مسؤولية الحادث”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.