روسيا.. مرسوم رئاسي لتنظيم خدمة الأجانب في الجيش

أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الاثنين، تعديلات على اللائحة الخاصة بإجراءات الخدمة العسكرية، يسمح بموجبها للمواطنين الأجانب بالخدمة في القوات المسلحة الروسية.

ونشر الكرملين المرسوم الرئاسي على الإنترنيت في بوابة المعلومات القانونية. ويحدد المرسوم إجراءات الخدمة العسكرية في القوات المسلحة الروسية وقت السلم للمواطنين الروس من حملة الجنسيات الأجنبية والإقامات الدائمة أو المؤقتة في دول أجنبية، وكذلك المواطنون الأجانب.

يذكر أن بوتين وقع سابقاً مرسوماً سمح بموجبه للمواطنين الأجانب ذوي عقود الخدمة العسكرية بالحصول على الجنسية الروسية، ومنح الحق ذاته لأزواجهم وآبائهم وأبنائهم.

وسهّل الموسوم منح الجنسية الروسية للأجانب الذين يقاتلون في صفوف الجيش لفترة لا تقل عن عام، في وقت تسعى موسكو بكل السبل إلى تجنيد مزيد من العناصر للقتال في أوكرانيا.

بوتين خلال زيارته في أكتوبر الماضي لأحد مراكز التدريب العسكري

في سياق متصل، قدم بوتين أمس إلى مجلس الدوما (مجلس النواب) حزمة من التعديلات على مشروع قانون الجنسية الروسية الذي تم تبنيه في القراءة الأولى في أبريل الماضي.

وينص أحد التعديلات المقترحة على احتمال سحب الجنسية الروسية المكتسبة من صاحبها إذا ارتكب هذا الشخص أفعالاً تشكل تهديداً لأمن البلاد.

كما يقضي التعديل الآخر باحتمال سحب الجنسية الروسية المكتسبة من صاحبها إذا دعا علناً إلى القيام بأعمال تهدف إلى خرق وحدة أراضي روسيا وتشويه سمعة جيشها، والمشاركة في أعمال المنظمات غير التجارية الأجنبية والدولية الممنوعة في الأراضي الروسية.

كما يقترح أحد التعديلات سحب الجنسية الروسية المكتسبة من صاحبها إذا قام بتدنيس علم روسيا أو شعارها، ودعا إلى التطرف والتعدي على حياة رجال الدولة، وتنظيم تمرد مسلح من أجل تغيير النظام الدستوري في روسيا باستخدام القوة، وكذلك بسبب تلقي وإعطاء رشوة، والاختطاف والابتزاز، والسرقة، والاستحواذ غير القانوني للأسلحة، وممارسة تجارة الأسلحة، فضلا عن التعذيب والشغب والتخريب.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *