روسيا تتجه إلى تشديد الضرائب على من “خانوا وطنهم”!

قال رئيس مجلس النواب الروسي (الدوما) فياتشيسلاف فولودين، إن المجلس يعد تشريعا بزيادة الضرائب على من غادروا البلاد.

وغادر كثيرون روسيا منذ بدء الحرب في أوكرانيا في فبراير/شباط.

وكتب فولودين على تطبيق تليغرام “من الصواب أن نلغي الامتيازات التي يحظى بها من غادروا روسيا الاتحادية وفرض ضريبة أعلى عليهم”.

وأضاف “نعمل على التغييرات المناسبة للتشريع”.

ولم يتضح العدد المحدد للروس الذين غادروا بلادهم منذ بدء الحرب.

لكن في أوائل أكتوبر/تشرين الأول، ذكرت بعض وسائل الإعلام المحلية أن ما يصل إلى 700 ألف فروا بعد إعلان التعبئة في سبتمبر/أيلول لاستدعاء ما يصل إلى 300 ألف للقتال.

وتبلغ نسبة ضريبة الدخل في روسيا 13%، ويتم خصمها تلقائيا من الموظفين المحليين. ويتعين على الروس الذين يعملون بالخارج ولديهم التزامات ضريبية دفعها بشكل مستقل، وفقا لهيئة الضرائب الاتحادية الروسية.

وقال فولودين “يمكن أن نتفهم تماما سبب فرارهم… من أدركوا خطأهم عادوا بالفعل. الباقون عليهم أن يدركوا أن الأغلبية العظمى من المجتمع لا تؤيد أفعالهم ويعتقدون أنهم خانوا وطنهم وأقاربهم وأصدقاءهم”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *