رئيس مجلس النواب الأميركي يكشف توجيهات ترمب بشأن سقف الدين

قال رئيس مجلس النواب الأميركي الجمهوري كيفن مكارثي يوم الخميس، إنه تحدث بإيجاز خلال الأيام الماضية مع الرئيس السابق دونالد ترمب حول مفاوضات سقف الدين، فيما تتقلص المهلة المتاحة للتوصل إلى اتفاق يجنب البلاد أزمة التخلف عن سداد ديونها.

ويقلل ترمب، الذي يسعى للفوز بفترة رئاسية ثانية في عام 2024 وسط مجموعة من التحديات القانونية، من تأثير التخلف عن السداد وحثَ المشرعين الجمهوريين على اتخاذ موقف أكثر تشددا في المحادثات.

وكتب ترمب على موقع تروث سوشيال قبل أيام “لا ينبغي على الجمهوريين إبرام صفقة بشأن سقف الدين إلا إذا حصلوا على كل ما يريدون”.

ويقول خبراء الاقتصاد إن التخلف عن السداد سيكون مدمرا على المستوى الاقتصادي وسيحدث هزة في الأسواق المالية حول العالم ويدفع تكاليف الاقتراض إلى الارتفاع ويؤدي إلى ركود عميق في الولايات المتحدة مع ارتفاع معدلات البطالة.

وقال مكارثي للصحافيين أمام مبنى الكونغرس “تحدثت مع الرئيس ترمب في أحد الأيام وتناولنا الأمر لكن بإيجاز”.

وأضاف مكارثي أن ترمب قال له “تأكد من حصولك على اتفاق جيد بينما تمضي قدما”.

ولم يتسن الوصول إلى ممثلين لترمب للتعليق على محادثاته مع مكارثي.

وتحذر وزارة الخزانة الأميركية من أنه إذا لم يتوصل الكونغرس إلى اتفاق فإن الأموال المتاحة لديها لتغطية جميع التزاماتها ستنفد بحلول الأول من يونيو/حزيران، مما سيؤدي إلى تعثر اقتصادي كارثي.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *