دونيتسك تتهم القوات الأوكرانية بقصف مركز المدينة بـ20 صاروخا

اتهمت السلطات الموالية لروسيا بدونيتسك القوات الأوكرانية بقصف مركز المدينة بـ 20 صاروخ غراد

وقالت السلطات التي نصبتها روسيا في مدينة ميليتوبول ذات الموقع الاستراتيجي إن أوكرانيا هاجمت المدينة المحتلة في جنوب شرقي البلاد مساء أمس السبت.

وقالت السلطات الموالية لموسكو إن هجوما صاروخيا أسفر عن مقتل شخصين وإصابة عشرة آخرين، في حين قال رئيس البلدية المنفى إن عشرات “الغزاة” لقوا حتفهم.

وقال يفجيني باليتسكي الحاكم الذي عينته موسكو للجزء “الروسي” من منطقة زابوريجيا على تطبيق تليغرام إن “أنظمة الدفاع الجوي دمرت صاروخين ووصلت أربعة إلى أهدافها”.

وأضاف أن “مركزا ترفيهيا” كان الناس يتناولون فيه الطعام دُمر خلال الهجوم الأوكراني بصواريخ هيمارس.

وقال رئيس البلدية المنفي إيفان فيدوروف على قناته على تليغرام إن الهجوم أصاب كنيسة حولها الروس إلى مكان للتجمع.

وقال فلاديمير روغوف وهو مسؤول آخر عينته موسكو في الجزء الخاضع للسيطرة الروسية في زابوريجيا إن حريقا هائلا نجم عن الهجوم اجتاح المركز الترفيهي. وبث مقطع مصور لمبنى يحترق.

وقال أوليكسي أريستوفيتش مستشار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن ميليتوبول وهي مركز صناعي ونقل رئيسي تحتله روسيا منذ مارس آذار مفتاح الدفاع عن الجنوب.

وقال أريستوفيتش في مقابلة مصورة على مواقع التواصل الاجتماعي “إذا سقطت ميليتوبول سينهار خط الدفاع بأكمله على طول الطريق إلى خيرسون. ستحصل القوات الأوكرانية على طريق مباشر إلى شبه جزيرة القرم”.

ولم يصدر تعليق فوري من الجيش الأوكراني بشأن الهجمات. وكانت القيادة المركزية للقوات المسلحة الأوكرانية قد قالت أمس السبت إنها شنت هجمات على ميليتوبول.

وأمس السبت، أعلن مسؤولون محليون أن الكهرباء انقطعت عن جميع مرافق البنية التحتية غير الحيوية في مدينة أوديسا الساحلية بجنوب أوكرانيا بعد إطلاق روسيا طائرات مسيرة لضرب منشآت الطاقة، في حين تضرر أيضاً جزء كبير من المنطقة المحيطة.

أكثر من 1,5 مليون شخص بلا كهرباء

وكتب رئيس بلدية أوديسا، جينادي تروخانوف، على فيسبوك: “نظراً لحجم الضرر، تم قطع الكهرباء عن جميع المستخدمين في أوديسا باستثناء (مرافق) البنية التحتية الحيوية”، وفق رويترز.

فيما قال مكتب المدعي العام الأوكراني إن طائرات مسيرة إيرانية من طراز شاهد-136 أصابت منشأتين للطاقة في منطقة أوديسا.

من جهته أعلن الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، أن أكثر من 1,5 مليون شخص باتوا محرومين من التيار الكهربائي في مدينة أوديسا، السبت، في أعقاب هجوم ليلي بـ”طائرات مسيّرة انتحارية” روسية، بحسب فرانس برس.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *