الجمعة , أكتوبر 20 2017
الرئيسية / أخبار / مغاربة العالم / حظر الذبح دون تخدير في الفلاندرز بدءا من 2019

حظر الذبح دون تخدير في الفلاندرز بدءا من 2019

تم التوصل إلى اتفاق سياسي في فلاندرز بخصوص حظر ذبح الحيوانات دون تخدير اعتبارا من سنة 2019، وذلك في قضية حساسة تجعل الرفق  بالحيوان في مواجهة مع الاعتبارات الدينية والاقتصادية.

وينمو الدعم السياسي للحظر في فلاندرز منذ عدة سنوات، ولكن تعثر تقدم مقترحات مرسوم حتى الآن بخصوص رأي حاسم لمجلس الدولة.

وتعتبر الهيئة العليا أن حظرا عاما على الذبح دون تخدير، والذي سيلغي بالتالي الإعفاء الممنوح للذبح الشرعي، سيشكل قيدا غير متناسب مع  الحرية الدينية. وأوصى مجلس الدولة بشكل مختصر بحل متضافر مع المجتمعات الدينية، لاسسيما المسلمة واليهودية.

وشدد قطاع اللحوم والمسالخ من جهته بهدوء على خطر فقدان جزء كبير من إيراداته، وخصوصا اللحوم المذبوحة دون تخدير، وفقا للطقوس الدينية، والتي لا يزال بالإمكان استيرادها من الخارج. بينما تقوم منظمة الدفاع عن الجيوان Gaia بالضغط أكثر فأكثر، من خلال تنظيم مظاهرات وحملات إعلامية.

ولكن الوزير رعاية الحيوان الفلاماني Ben Weyts، فشل في الحصول على موافقة شركاء الحكومة، ولاسيما حزب CD&V. ولذلك قام بتعيين وسيط في شخص Piet Vanthemsche الرئيس الأسبق لـ Boerenbond، التحالف العملاق الفلاحي الفلاماني، والمدير المنتدب الأسبق للوكالة الفدرالية للسلسلة الغذائية (AFSCA). وقام هذا الأخير بإجراء المفاوضات وقدم اليوم الأربعاء توصياته في لجنة البرلمان الفلاماني.

واستنادا إلى هذه التوصيات، توصلت أحزاب الأغلبية الحكومية المتمثلة في أحزاب N-VA و CD&V و Open Vld إلى اتفاق حول حظر الذبح دون تخدير مسبق، اعتبارا من سنة 2019.

وبالنسبة للأغنام، وغيرها من المجترات الصغيرة، فإإن التخدير بالصعق الكهربائي سيكون القاعدة قبل أي عملية ذبح. وهذه التقنية لم تصل بعد إلى الأغنام. وبالتالي، سيتم استخدام التخدير بعد الذبح مباشرة. ومع ذلك يظل الهدف هو جعل الصعق الكهربائي فعالا بالنسبة لسنة 2019، حسب ما أشار إليه Ben Weyts.

ورحبت منظمة Gaia بهذا الخبر. وقال Michel Vandenbosch رئيس المنظمة الحيوانية : “لم أتمكن من تصديق ذلك”. وهو يوافق على موعد سنة 2019، اللازم بالنسبة لصياغة المرسوم وتكييف الإجراءات في المسالخ. ويقول أن جامعة Bristol تعمل أيضا على إيجاد طريقة أفضل.

وفي والونيا، وافق وزير رعاية الحيوان كارلو دي أنطونيو على الحظر، مستمرا في المفاوضات بهدف إدراج الحظر في قانون رعاية الحيوان الجديد، ولكن مقترحي مرسوم قد سرعا في الآونة الأخيرة النقاش أمام البرلمان الوالوني، بمبادرة من Christine Defraigne المنتمية لحزب MR و Josy Arens المنتمي لحزب cdH.

كما أن التشكيلات السياسية الرئيسية للبرلمان (أحزاب PS و MR و cdH و Ecolo) تؤيد مبدأ الحظر. واتفقت على بدء الجلسات في منتصف أبريل للمناقشة والتصويت.

المصدر: belge24.com

عن مكتب التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *