توقيف 9 بينهم 4 أشقاء للإرهابي المقتول.. الأردن يكشف تفاصيل مداهمة خلية معان

كشفت مديرية الأمن العام الأردنية عن تفاصيل المداهمة الأمنية للقبض على قاتل العقيد عبدالرزاق الدلابيح، والذي لقي حتفه في منطقة الحسينية بمحافظة معان، برصاص مخربين.

ونعت مديرية الأمن العام كل من النقيب غيث قاسم الرحاحلة والملازم معتز موسى النجادا والعريف ابراهيم عاطف الشقارين، والذين قضوا في سبيل الوطن برصاص الغدر والإرهاب، وإصابة 5 من القوات الأمنية أُسعفوا وهم قيد العلاج.

من قوات الأمن الأردنية

بداية المداهمة

وأكّدت المديرية في بيان لها أن قوة أمنية خاصة قامت صباح اليوم بتنفيذ مداهمة لخلية ارهابية في منطقة الحسينية في محافظة معان، بعد أن قادت التحقيقات التي قام بها الفريق التحقيقي المكلف بحادثة استشهاد العميد الدلابيح بحصر الاشتباه بمجموعة من الاشقاء من حملة الفكر التكفيري.

وأضافت أنّ القوة الأمنية الخاصة حاصرت مكان وجود المشتبه بهم، إذ قام أحدهم وفور بدء المداهمة بإطلاق عيارات نارية كثيفة من سلاح أوتوماتيكي باتجاه القوة، وتم تطبيق قواعد الاشتباك معه مما أسفر عن مقتل ثلاثة من ضباط وأفراد القوة، وإصابة 5 آخرين، ومقتل الإرهابي مطلق النار.

الإرهابي وأشقاءه

وأكّدت المديرية أنّ المداهمة أفضت لإلقاء القبض على 9 أشخاص آخرين مشتبه بتورطهم في القضية، منهم 4 أشقاء للإرهابي المقتول الذي أطلق النار باتجاه القوة وثلاثة آخرين من أبناء أحدهم، ومعهم شخصان آخران كانا برفقتهم، وضُبط بحوزتهم مجموعه من الأسلحة النارية الأوتوماتيكية وكمية كبيرة من الذخيرة.

هذا وكانت التحقيقات في قضية مقتل العميد الدلابيح قد أكّدت من خلال المعلومات والادلة التي تم جمعها من مسرح الجريمة حصر الاشتباه بتلك المجموعة التي يحمل معظم افرادها الفكر التكفيري المتطرف.

وبيّنت مديرية الأمن العام أنّ التحقيقات مع المقبوض عليهم متواصلة وسيتم الإعلان عن مجرياتها ونتائجها أولاً بأول لحين احالة القضية للقضاء.

وأكدت مديرية الأمن العام أنها قائمة على واجباتها مواصلة جهودها في مسيرة الفداء والتضحية وخدمة الأردن، وأنّ دم الشهداء لن يزيدهم إلا صلابة وقوة لمواصلة واجبنا المقدّس والبرِّ بالقسم الذي قطعناه على أنفسنا.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *