بيع مبنى “فلاتيرون” الشهير مقابل 161 مليون دولار

بعد أقل من شهرين على تعثر مزاد على مبنى “فلاتيرون” الشهير في نيويورك، أسفر مزاد جديد أقيم الثلاثاء عن بيع هذا المَعلَم الرمزي لقاء 161 مليون دولار لمجموعة مشترين يقودهم المطوّر العقاري جيف غورال، على ما أعلنت الشركة المنظمة.

وأقيم المزاد في الهواء الطلق في جنوب مانهاتن، بحضور نحو 100 شخص، وسُجّل سبعة مشترين، بحسب ما أوضحت دار “مانيون” للمزادات لوكالة فرانس برس.

وليس جيف غورال (80 عاماً) غريباً عن “فلاتيرون” إذ يمثل 75% من مالكي الوحدات في المبنى الذي يشبه المكواة.

ويتألف “فلاتيرون بيلدينغ” من 22 طبقة تضم مكاتب، ويبلغ ارتفاعه 87 متراً، وهو يقع في وسط مانهاتن عند تقاطع شارع 22 و”فيفث أفينيو” وبرودواي، وعلامته الفارقة هي كونه على شكل مثلث.

واستغرق تشييد “فلاتيرون” عامين وأُنجز بناؤه عام 1902، وتولى تصميمه المهندس المعماري دانيال بورنهام.

وبيع المبنى للمرة الأولى لقاء 190 مليون دولار في 22 مارس الماضي لأحد المستثمرين بموجب أمر من قضاء نيويورك لتسوية نزاع بين مالكيه.

لكنّ الشاري جايكوب غارليك من صندوق “أبراهام ترست” الاستثماري، لم يسدد الدفعة المقدّمة البالغة 19 مليون دولار في الموعد المحدد وهو 24 مارس.

وكان يمكن أن يباع “فلاتيرون” في ضوء ذلك إلى مقدم العطاء الثاني جيف غورال الذي عرض 189.5 مليون دولار، لكنه فضّل إقامة مزاد ثانٍ.

وكان هذا المبنى ذو الهندسة المعمارية المميزة العائدة إلى مطلع القرن العشرين، مهجوراً تماماً منذ عام 2019 عندما تركته دار “ماكميلان بابليشرز” للنشر التي كانت آخر جهة مستأجرة فيه.

ولم يتوصل الملاّك الخمسة إلى الاتفاق على ترميمه ولا على استخدامه، وتملك أربع شركات عقارية 75 % من أسهمه، فيما تعود الحصة المتبقية البالغة 25 % إلى نايثان سيلفرستين.

ورفعت الشركات الأربع دعوى قضائية على سيلفرستين عام 2021، متهمة إياه بإهمال “فلاتيرون”، وألزم القضاء البلدي الملاك الخمسة بيعه بالمزاد.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.