بلومبرغ: ذراع صندوق الاستثمارات في محادثات لشراء بنك مصري بـ600 مليون دولار

تجري ذراع صندوق الاستثمارات العامة السعودي في مصر محادثات متقدمة للاستحواذ على المصرف المتحد، وهو أحد البنوك المملوكة للحكومة المصرية في صفقة قد تصل قيمتها إلى حوالي 600 مليون دولار، وفقاً لما نقلته “بلومبرغ” عن مصادر واطلعت عليه “العربية.نت”.

وقالت المصادر إن صندوق الاستثمارات العامة سيجري عملية الاستحواذ من خلال شركته التابعة – الشركة السعودية المصرية للاستثمار التي أنشأها في وقت سابق من 2022 للاستثمار في قطاعات واسعة من الاقتصاد المصري.

وتوقعت المصادر التوصل لاتفاق نهائي خلال هذا الشهر على الرغم من أنه لا يزال تجري المحادثات على الشروط النهائية. وامتنع ممثلو صندوق الاستثمارات العامة عن التعليق. ولم يتسن الاتصال بمسؤولين في البنك المركزي المصري للتعليق.

يأتي ذلك، فيما تعهدت السعودية باستثمارات بقيمة 10 مليارات دولار في قطاعات مثل الرعاية الصحية والتعليم والزراعة. وقد استحوذت بالفعل على حصص مملوكة للدولة في 4 شركات مصرية مدرجة في البورصة مقابل 1.3 مليار دولار وأودعت 5 مليارات دولار في البنك المركزي للبلاد.

وقال وزير المالية السعودي محمد الجدعان، إن المملكة بدأت “الاستثمار بقوة في مصر” وستواصل “النظر في فرص الاستثمار، وهذا أهم من الودائع. يمكن سحب الودائع لكن الاستثمارات تبقى” على حد قوله.

وتسابق مصر، وهي واحدة من أكبر مستوردي القمح في العالم، لتأمين الدعم المالي من حلفائها العرب في الخليج لدعم اقتصاد يعاني من ارتفاع فواتير استيراد الغذاء والوقود. وخفضت مصر سعر عملتها مرتين هذا العام وتوصلت إلى اتفاق على مستوى الموظفين بشأن قرض بقيمة 3 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي ومن المقرر الموافقة عليه في وقت لاحق من هذا الشهر.

وبحسب موقعه على الإنترنت، فإن المصرف المتحد، الذي تأسس عام 2006، لديه 65 فرعا على مستوى البلاد وأكثر من 200 جهاز صراف آلي.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *