بسبب مبابي.. باريس منزعجة من الأرجنتين

أكدت وزيرة الرياضة الفرنسية إميلي أوديا-كاستيرا أنها ربما تتصل بنظيرها الأرجنتيني بسبب السخرية المقيتة التي تعرض لها المهاجم الفرنسي كيليان مبابي من قبل بعض مشجعي الأرجنتين في خضم احتفالات أقيمت في بوينس آيرس للترحيب بعودة المنتخب الفائز بكأس العالم لكرة القدم.

وأمسك حارس المرمى الأرجنتيني إميليانو مارتينيز بدمية عبارة عن طفل رضيع عليه وجه مبابي خلال موكب للحافلة المكشوفة التي حملت لاعبي الفريق عبر العاصمة الأرجنتينية.

وعلى نطاق واسع انتشرت صور الواقعتين عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت وزيرة الرياضة الفرنسية في تصريحات إذاعية إنها تبحث الأمر.

وأضافت قولها: لا أستبعد بحث الأمر مع نظيري (الأرجنتيني)، وأكدت الوزيرة الفرنسية أن الاتحاد الفرنسي لكرة القدم كتب إلى كلاوديو تابيا رئيس الاتحاد الأرجنتيني للعبة بشأن ما حدث.

وأردفت وزيرة الرياضة قائلة: أعتبر كل ما حدث أمرا مؤسفا.

ولم ترد السفارة الأرجنتينية في باريس على الفور على طلب للتعليق.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *