Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الإثنين , يونيو 17 2019
الرئيسية / رياضة / بسبب قبوله “هدية فاخرة”… استقالة رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم

بسبب قبوله “هدية فاخرة”… استقالة رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم

أعلن رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم رينهارد غريندل استقالته من منصبه بمفعول فوري.

وتعرض غريندل (57 عاما) لضغوطات كبيرة بعد سلسلة من الفضائح التي بلغت ذروتها في تقرير لصحيفة الاثنين بأنه قبل هدية بقيمة 6 آلاف يورو من نائب رئيس الاتحاد الأوكراني ونائب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم غريغوري سوركيس.

وفي بيان صدر اليوم امس الثلاثاء، أكد غريندل أنه تلقى الهدية وأنه سينهي فترة ولايته التي كانت ستمتد لثلاث سنوات.

وقال غريندل “أنا منزعج جدا بترك منصبي رئيسا للاتحاد الألماني بسبب هذا السلوك”، مضيفا “أعتذر عن سلوكي الأقل من مثالي فيما يتعلق بقبولي للساعة” نافيا أنه تلقى الهدية لأسباب سياسية.

وتابع “بالنسبة لي كانت هذه هدية خاصة كنت ملزما بقبولها بدافع اللياقة”.

وأردف قائلا “لم تكن لدي أي فكرة عن ثمن الساعة وكانت إهمالا خطيرا من جانبي عدم اكتشاف ذلك. وبهذا، كان بإمكاني تجنب الانطباع بأنني كنت أتصرف بشكل غير مناسب”.

وأوضح غريندل أن سوركيس “ليس لديه مصلحة اقتصادية في الاتحاد الألماني”.
وتابع “أنا مخضوض بشدة للتخلي عن منصبي رئيسا للاتحاد الألماني لكرة القدم بسبب مثل هذه القضية. أسأل نفسي: لماذا حدث هذا؟ لا يمكنني إلا أن أقول إنني كنت مقتنعًا تمامًا بأني لم أكن أفعل شيئا خاطئا في ذلك”.

وكان غريندل تحت الضغط منذ الخروج الكارثي للمنتخب الألماني من الدور الأول لنهائيات كأس العالم في روسيا الصيف الماضي.

وواجه غريندل انتقادات على الخصوص من لاعب الوسط التركي الأصل مسعود أوزيل الذي أكد أنه اضطر إلى الاعتزال دوليا على خلفية ما اعتبر أنها معاملة عنصرية بحقه من الاتحاد الألماني والمسؤولين عن المنتخب، مضيفا في بيان الاعتزال إنه في نظر رئيس الاتحاد رينهارد غريندل “ألماني عندما نفوز، لكني مهاجر عندما نخسر”.

كما واجه غريندل أيضا المزيد من الانتقادات بشأن مجموعة متنوعة من القضايا في الأسابيع القليلة الماضية.

المصدر: وكالات

عن مكتب التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *