Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الثلاثاء , ديسمبر 18 2018
الرئيسية / Uncategorized / الطفل الأفغاني عاشق ميسي.. حلمه يتحول إلى كابوس

الطفل الأفغاني عاشق ميسي.. حلمه يتحول إلى كابوس

بعد أن حظي بشهرة بعد أن انتشار صورته بقميص ميسي البلاستيكي، وذلك بعد أن حقق حلمه وألتقى بالأسطورة الارجنتينية، غير أن الحلم أصبح نقمة على الطفل الأفغاني مرتضى أحمدي وعلى عائلته التي هربت من بطش طالبان التي تتوعدالطفل بالقتل !.
وقاكتسب الأفغاني مرتضى أحمدي شهرة عالمية عندما انتشرت صورته وهو “يرتدي” كيساً بلاستيكياً كتب عليه اسم الأرجنتيني ليونيل ميسي. حقق الطفل حلم لقاء نجم برشلونة الإسباني، إلا أنه يعيش حالياً كابوساً خبره آلاف الأفغان: التحول إلى لاجئ حرب. ترك الطفل وأفراد عائلته منزلهم في ولاية غازني في جنوب شرق البلاد في نوفمبر الماضي، حالهم كحال مئات آخرين فروا من تزايد حدة القتال على إثر شن حركة طالبان هجوماً على المنطقة، التي كانت في منأى الى حد كبير عن النزاع في البلاد. وبات مرتضى حالياً واحداً من آلاف الأفغان، الذين يواجهون مصيراً مجهولاً في العاصمة كابول، في ظل ظروف إقامة صعبة، وصعوبة في توفير الغذاء والمياه والتدفئة في البرد القارس.

عن مكتب التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *