الذهب يتراجع عن ذروة 3 أشهر مع انحسار المخاوف بشأن انفجار بولندا

تراجعت أسعار الذهب اليوم الأربعاء، من أعلى مستوى في ثلاثة أشهر سجلته في الجلسة السابقة، إذ يبدو أن تصريحات الرئيس الأميركي جو بايدن هدأت مخاوف المستثمرين بشأن انفجار حدث في بولندا.

هبط الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 1772.95 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0714 بتوقيت غرينتش، بعد أن سجل أعلى مستوياته منذ 15 أغسطس أمس الثلاثاء.

واستقرت العقود الأميركية الآجلة للذهب عند 1776 دولاراً، بحسب “رويترز”.

قال بايدن إن الولايات المتحدة وحلفاءها في حلف شمال الأطلسي يحققون في الانفجار الذي أسفر عن مقتل شخصين في بولندا، لكن المعلومات الأولية تستبعد أن يكون ناجماً عن إطلاق صاروخ من روسيا. وقد نفت موسكو مسؤوليتها عنه.

رفعت تعليقات بايدن المعنويات في الأسواق المالية بشكل عام، إذ ارتفع مؤشر إم.إس.سي.آي الأوسع نطاقاً لأسهم آسيا والمحيط الهادي خارج اليابان 2%.

في الوقت نفسه، أظهرت بيانات أمس الثلاثاء، ارتفاع أسعار المنتجين في الولايات المتحدة بأقل من المتوقع في أكتوبر، وهو دليل آخر على أن التضخم بدأ في الانحسار.

ورفعت البيانات، التي جاءت بعد الإعلان الأسبوع الماضي عن زيادة أقل من المتوقع لأسعار المستهلكين في أكتوبر، الآمال في إبطاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي، وتيرة رفع أسعار الفائدة، مما يضع حدا للمستوى الذي يمكن أن تهبط إليه أسعار الذهب.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.2% إلى 21.58 دولار للأوقية. وتراجع البلاتين 0.5% إلى 1009.62 دولار، كما تراجع البلاديوم 0.8% إلى 2081.50 دولار.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *