الدولار يرتفع وسط ترقب المستثمرين قرار الفيدرالي الأميركي

ارتفع الدولار، اليوم الأربعاء، وسط تداولات هادئة مع ترقب المستثمرين قرار السياسة النقدية من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) المقرر الأسبوع المقبل، بينما هبط اليورو من قرب أعلى مستوى في تسعة أشهر.

وتراجع اليورو 0.12% مقابل الدولار إلى 1.088 دولار، وهو ما يقل قليلا عن مستوى 1.093 دولار الذي وصل إليه يوم الجمعة، والذي كان أعلى مستوى منذ أوائل مايو/ أيار.

وارتفع الدولار 0.1% مقابل الين مسجلا 130.28 ين للدولار، بعد أن وصل إلى أدنى مستوى في ثمانية أشهر عند 127.22 ين للدولار في 16 يناير/ كانون الثاني.

وأدى انخفاض أسعار الطاقة العالمية وما نتج عنه من تباطؤ في تضخم الاقتصادات المتقدمة إلى تكهنات بأن يوقف الاحتياطي الاتحادي وبنوك مركزية أخرى قريبا رفع أسعار الفائدة.

ونتيجة هذه التوقعات، هبط مؤشر الدولار، الذي كان قد ارتفع على خلفية رفع الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة العام الماضي، أكثر من 11 من أعلى مستوى في 20 عاما الذي سجله في سبتمبر/ أيلول عند 114.78.

وارتفع مؤشر الدولار 0.11% إلى 102.02 اليوم الأربعاء، فيما تراجع الجنيه الإسترليني 0.23% إلى 1.231 دولار.

ويتوقع المستثمرون على نطاق واسع أن يرفع المركزي الأميركي أسعار الفائدة 25 نقطة أساس الأربعاء المقبل، مقابل زيادة بلغت 50 نقطة أساس في ديسمبر/ كانون الأول.

وسجل الدولار الأسترالي أعلى مستوى في أكثر من 5 أشهر اليوم الأربعاء مدعوما ببيانات التضخم التي فاقت التوقعات، إذ عززت توقعات رفع المركزي الأسترالي أسعار الفائدة.

وصعد الدولار الأسترالي في أحدث التعاملات 0.81% إلى 0.71 دولار أميركي.

وفي الوقت نفسه، تراجع الدولار النيوزيلاندي 0.32% إلى 0.649 دولار أميركي، بعد أن جاء التضخم السنوي لنيوزيلاندا البالغ 7.2% في الربع الرابع أقل من توقعات البنك المركزي عند 7.5%.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.