الحكم على داعية تركي بالسجن 86 قرناً.. ومحامٍ يشرح آلية التنفيذ!

بات الناشر والداعية التركي المثير للجدل عدنان أوكتار، والمعروف أيضاً باسم هارون يحيى، حديث وسائل الإعلام التركيّة المحلّية والدولية منذ يوم أمس الأربعاء عقب صدور حكمٍ بالسجن بحقه هو الأطول في تركيا والعالم، على خلفية تهمٍّ كثيرة ومختلفة بينها تشكيل وقيادة منظمة إجرامية والاعتداء الجنسي، وحجر الحريات الشخصية، وارتكاب جرائم الخطف والتعذيب والحرمان من حق التعليم وتخزين بياناتٍ شخصية لم يكن من حقه الوصول إليها أو الاحتفاظ بها.

وقضت المحكمة الجنائية الثلاثين العليا في مدينة إسطنبول، بسجن أوكتار لمدّة 891 عاماً لارتكابه ستّة جرائم بينها تشكيل عصابة إجرامية والاعتداء الجنسي وتخزين بيانات شخصية لم يكن من حقه الاحتفاظ بها ومنع أعضاء عصابته من حق التعليم وحجز حريتهم الشخصية، إضافة لعشرات الجرائم الأخرى ليبلغ عدد سنوات سجنه 8658 عاماً وهي مدّة سجن تعد الأطول في تركيا والعالم.

وأكّد محامٍ تركيّ أن “هذه العقوبة التي تقضي بالسجن لمدّة تتجاوز 86 قرناً تشبه عقوبة السجن المؤبد مدى الحياة”، وهو حكم يواجهه أوكتار مع 14 متهما آخرين هم جزء من شبكة مكونة من 215 شخصاً، بينهم 72 يقبعون خلف القبضان وقد مهّدت المحكمة الجنائية الثلاثين العليا يوم أمس لإطلاق سراح 68 متهماً منهم عقب تبرئتهم.

محكمة تركية تقضي بالسجن 8658 سنة على الداعية عدنان أوكتار.. بتهم اعتداءات جنسية على قُصّر واحتجاز أشخاص وتجسس #العربية pic.twitter.com/oq7rN8HQyz

— العربية (@AlArabiya) November 17, 2022

وقال المحامي التركي أنس كاباضاي إن “أوكتار والمتهمين الآخرين سيقضون كلّ حياتهم في السجن، نظراً لأن الأحكام الصادرة بحقهم تقضي بسجنهم لوقتٍ طويلٍ للغاية”، مضيفاً أن “عقوبتهم لا تختلف عن أحكام السجن المؤبد مدى الحياة”.

وتابع لـ “العربية.نت” أن “صدور حكم بالسجن لآلاف السنين هو فعلياً حكمٌ يقضي بالسجن مدى الحياة باعتبار أن المتهم لا يستطيع المكوث في السجن طوال تلك المدّة، وبالتالي سيقضي حياته كلّها خلف القضبان”.

كما استعبد المحامي التركي إمكانية استفادة أوكتار والمتهمين الآخرين من أحكام العفو التي تصدرها السلطات التركية.

وقال في هذا الصدد إن “صدور أي عفوٍ عام قد يعني إسقاط عقوبة عدّة تهمٍّ عن السجناء، لكن أوكتار والمتهمين الآخرين يواجهون عشرات الأحكام، ما يعني أن أي عفوٍ يصدر لن يؤدي لإطلاق سراحهم على خلفية تعدد الأحكام التي يواجهونها”.

وكانت المحكمة الجنائية الثلاثين العليا في مدينة إسطنبول قد أيدت حكماً بالسجن بحق أوكتار لمدّة 891 أمس الأربعاء ليصل مجموع سنوات سجنه إلى 8658 عاماً مع الأحكام التي سبق لمحاكم تركية أن أصدرتها بحقه العام الماضي مع متهمين آخرين ينتمون للعصابة التي شكّلها، لكن أوكتار يطلق على العصابة اسم “طائفة” وينفي التهم الموجّهة إليه.

وحظيّ أوكتار البالغ من العمر 66 عاماً والمتهم أيضاً باستغلال المعتقدات الدينية والاحتيال والتزوير ومخالفة قوانين مكافحة التهريب والإرهاب، بشهرةٍ واسعة قبل سنوات إثر تقديمه برنامجا تلفزيونيا دينيا أثار جدلاً واسعاً في تركيا وأدى لاعتقاله في نهاية المطاف في العام 2018 ومن ثم صدر حكمٌ آخر قضى بسجنه مدّة ألف و75 عاماً في عام 2021 الماضي لارتكابه جرائم جنسية بحق نساءٍ عملن معه.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *