اشتباكات حدودية بين الجيش السوداني وميليشيات إثيوبية

تصدى الجيش السوداني مساء أمس الثلاثاء، لهجوم شنته ميليشيات وعصابات إثيوبية حاولت التوغل داخل الأراضي السودانية في مستوطنة “مرشا” شرق البلاد.
وأكدت مصادر عسكرية سودانية، أن الاشتباكات وقعت بين الجيش السوداني وقوات وميليشيات إثيوبية حاولت التوغل إلى داخل الحدود السودانية بمحلية باسندة في ولاية القضارف مساء أمس، مؤكدة أن الجيش رد العدوان وسيطر على مستوطنة “مرشا” التي أقامتها ميليشيات إثيوبية داخل حدود السودان، وفقا لما نشرته وسائل إعلام محلية.
ويخوض الجيش السوداني معارك ضارية مع قوات وميليشيات إثيوبية منذ نوفمبر الماضي لاستعادة أراضي الفشقة التي تسيطر عليها إثيوبيا منذ 25 عاما، واستطاع استرداد نحو 95% من مساحتها البالغة مليوني فدان.
وتتصاعد الأحداث على الحدود بين البلدين بالتوازي مع التوترات السياسية على خلفية تناقض موقفي البلدين إزاء أزمة سد النهضة.

المصدر: وكالات

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *