ارتفاع حصيلة قتلى القنبلة الأمريكية إلى نحو 90 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” بافغانستان

أعلن مسؤولون أفغان أن ما لايقل عن 90 عنصرا من تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا جراء القنبلة التي استهدفت بها الولايات المتحدة الخميس مواقع للتنظيم المتطرف شرق أفغانستان.

قتل 90 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” جراء أكبر قنبلة غير نووية ألقتها الولايات المتحدة لأول مرة الخميس على مواقع للتنظيم في شرق أفغانستان، على ما أفاد مسؤولون أفغان السبت.

وكانت حصيلة سابقة من السلطات الأفغانية أفادت عن مقتل 36 مسلحا على الأقل من التنظيم. وقال إسماعيل شينوار حاكم منطقة أشين، معقل تنظيم “الدولة الإسلامية” في ولاية ننغرهار، “قتل ما لا يقل عن 92 من مقاتلي ’داعش‘ (تنظيم ’الدولة الإسلامية‘)” جراء القنبلة من طراز “جي بي يو-43/بي” المعروفة باسم “أم القنابل” والبالغة زنتها حوالى 11 طنا.

وأوضح أنه “تم تدمير ثلاثة أنفاق كان المقاتلون قد تمركزوا فيها عند وقوع الهجوم”. وأكد عدم سقوط أي ضحايا من السكان أو العسكريين، مشيرا إلى أنه “تم إبلاغ المدنيين مسبقا وتمكنوا من الفرار من المنطقة”. مضيفا أنه “بعد ذلك قامت وحدات الكومندوس الأفغانية والقوات الغربية بعملية تطهير في المنطقة” التي أقام فيها الجهاديون شبكة كهوف وأنفاق.

ويقول خبراء إن تنظيم “الدولة الإسلامية” أقام قواعده على مقربة من القرى والمناطق المأهولة، ما يدفع آلاف العائلات على مغادرة المنطقة، بحسب ما أفادت الحكومة الأفغانية.

وسجل تصعيد في المعارك في الأسابيع الماضية لمحاولة طرد الجهاديين بدعم من القوات الأمريكية التي قتل أحد جنودها الأسبوع الماضي.

مكتب التحرير

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *