إلغاء البطاقة الحمراء لفينيسيوس.. وعقوبة مشددة ضد فالنسيا

رفعت لجنة السلوك في الاتحاد الاسباني لكرة القدم مساء الثلاثاء عقوبة الايقاف عن مهاجم ريال مدريد الاسباني، البرازيلي الدولي فينيسيوس جونيور بعد البطاقة الحمراء التي تلقاها في أواخر مباراة فريقه ضد فالنسيا بعد ان تعرض لهتافات عنصرية.

وقال بيان صادر عن الاتحاد الإسباني: نظرا للبراهين التي اظهرتها صور الفيديو التي تقدم بها نادي ريال مدريد في ما يتعلف بحادثة طرد فينيسيوس جونيور في الدقيقة 90+5، قررت لجنة السلوك إلغاء العقوبات التأديبية لهذا الطرد وسمحت للاعب البرازيلي بخوض مباراة فريقه ضد رايو فاسيكانو الأربعاء على ملعب سانتياغو برنابيو ضمن المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الاسباني.

وكان لجنة التحكيم الإسبانية استبعدت في وقت سابق الحكم إيغناسيو إيغليسياس فيانويفا الثلاثاء عن مباراتيه المقبلتين، لدوره في البطاقة الحمراء التي مُنحت للاعب ريال مدريد البرازيلي فينيسيوس جونيور بمواجهة فالنسيا.

وذكرت وسائل إعلام إسبانية أن الحكم البالغ من العمر “47 عامًا” قد أقيل على الرغم من أن الاتحاد الإسباني لم يؤكد ذلك ردّا على سؤال وكالة “فرانس برس”.

وكان إيغليسياس فيانويفا مسؤولاً عن “في آيه آر” خلال فوز فالنسيا 1-صفر في “لا ليغا” على ريال الأحد، حيث تعرض فينيسيوس لإساءات عنصرية من مشجعي الفريق المضيف على ملعب ميستايا.

في وقت لاحق من المباراة، طُرد اللاعب البالغ من العمر “22 عامًا” لضربه أوغو دورو لاعب فالنسيا، بعد أن شاهد الحكم ريكاردو دي بيرغوس بينغوتشيا لقطات الإشكال بين اللاعبين على تقنية الفيديو مرات عدة.

إلا أنّ الفيديو الذي أظهره إيغليسياس فيانويفا لم يشمل دورو وهو يمسك بالبرازيلي حول عنقه بذراعه أولاً، وهو ما كان سيشكّل أيضًا مخالفة بالبطاقة الحمراء.

وتمت معاقبة فالنسيا بغلق جزئي لمدرجات ملعبه خمس مباريات وغرامة 45 ألف يورو (49536 دولارا) بعد واقعة التمييز العنصري ضد فينيسيوس جونيور لاعب ريال مدريد في مباراتهما يوم الأحد الماضي.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *