أكبر بورصات العملات المشفرة.. هكذا تتوزع الكعكة بينها!

على الرغم من أن المؤمنين بالعملات المشفرة يصفون الوضع الحالي في السوق بأنه مجرد تراجع آخر، فإن الظاهرة المعروفة باسم “شتاء التشفير” لها عواقب حقيقية وربما دائمة على أحد قطاعات التمويل الأكثر تقلباً.

منذ مايو، قامت 38 شركة في قطاع التشفير بتسريح موظفين، من بينهم بورصات التشفير BitMEX وCoinbase ومقدمو خدمات التشفير Crypto.com وBlockchain.com بالإضافة إلى سوق الرموز غير القابلة للاستبدال OpenSea.

ومؤخراً، قامت 130 شركة في مجموعة FTX التي تمتلك بورصة العملات المشفرة FTX بتقديم طلب رسمي للإفلاس بسبب أزمة السيولة الناجمة عن عدة عوامل.

كانت الأسباب الرئيسية المذكورة هي زيادة عمليات سحب المستخدمين اعتباراً من 6 نوفمبر، والكشف عن أن جزءاً كبيراً من مقتنيات Alameda Research، وهي شركة تتبع لمجموعة FTX، في عملة FTT المشفرة التي انهارت سريعاً. بعد هذا الكشف، قامت الشركة المنافسة Binance بالتخلص من حيازاتها من FTT، مما تسبب في انخفاض قيمة العملة بشكل كبير.

ووفقاً للرئيس التنفيذي المستقيل حالياً، سام بانكمان-فرايد، كانت الشركة بحاجة إلى 9.4 مليار دولار لتفادي الانهيار. فيما يظهر الرسم البياني الذي أعدته شركة البيانات الألمانية “Statista”، أن افتراضية FTX يمكن أن تضر بقطاع العملات المشفرة المهتز بشكل أكبر، وفقاً لما اطلعت عليه “العربية.نت”.

فعند النظر إلى حجم التداول حتى تاريخه في أكبر بورصات العملات المشفرة وفق ما تم تجميعه من قبل المحللين في The Block، تحتل FTX المرتبة الرابعة بعد Coinbase وOKX.

إلا أن الرسم يظهر أنه لا توجد بورصة واحدة تقترب حتى من حجم تداول Binance، مع معاملات بلغت 4.6 تريليون دولار بين يناير و11 نوفمبر.

سمح الموقع الرائد في السوق لـ Binance بأن تكون واحدة من أولى الشركات التي تتقدم لإنقاذ FTX، لكنها تراجعت عن الصفقة بالسرعة نفسها.

من جانبه، قال رئيس اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ الأميركي، شيرود براون: “من الأهمية بمكان أن تبحث هيئات الرقابة المالية لدينا فيما أدى إلى انهيار FTX، حتى نتمكن من فهم سوء السلوك والانتهاكات التي حدثت”.

وأعربت رئيسة لجنة الزراعة في مجلس الشيوخ الأميركي، ديبي ستابينو، عن نفس الشعور وأضافت: “لقد حان الوقت للكونغرس للتحرك. لا تزال اللجنة ملتزمة بتعزيز قانون حماية المستهلك للسلع الرقمية لتوفير الضمانات اللازمة لسوق السلع الرقمية”.

أكبر بورصات التشفير

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *