أغنى رجل في آسيا: اقتصاد الهند سيتوسع لـ30 تريليون دولار بحلول عام 2050

يتوقع أغنى رجل في آسيا، غواتام أداني، أن ينمو اقتصاد الهند ليصل إلى 30 تريليون دولار بحلول عام 2050 – وهو ما يمثل قفزة تقارب 10 أضعاف حجمه الحالي – مدفوعة بزيادة الاستهلاك والإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية.

وقال الملياردير في مؤتمر في مومباي إن الناتج المحلي الإجمالي للبلاد قد يبدأ في التوسع بمقدار تريليون دولار كل 12 إلى 18 شهراً خلال العقد المقبل، مما يزيد من جاذبيته كوجهة استثمارية. ورجّح أن تتجاوز حصة الهند من الناتج المحلي الإجمالي العالمي 20% بحلول عام 2050.

كما أكد أداني والذي تعمل شركته في قطاعات من الفحم إلى المواني، التزام مجموعته باستثمار 70 مليار دولار في سلسلة القيمة في قطاعات الطاقة النظيفة. وقال إن النمو الاقتصادي سيعني على الأرجح أن استهلاك الطاقة في الهند سيرتفع بنسبة 400% بحلول عام 2050، وستقوم البلاد بتحويل طاقة “لا مثيل له” لتلبية هذا الطلب، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وضعت حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي أهدافاً لتوسيع قدرة البلاد من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، فضلاً عن جعل البلاد مركزاً عالمياً للهيدروجين الأخضر.

كما وضع ثالث أكبر منتج للغازات الدفيئة في العالم هدفاً ليصبح صافياً للانبعاثات الصفرية بحلول عام 2070، ويقود أباطرة الأعمال بما في ذلك أداني ومنافسه موكيش أمباني هذا الجهد، ملتزمين باستثمار مليارات الدولارات في الطاقة الخضراء.

وقال أداني: “إن تبريد كوكب الأرض سيكون أحد أكثر النشاطات ربحية، وأكبر مصدر لفرص العمل على مدى العقود العديدة القادمة”، مضيفاً أن الفرصة قد تحول الهند إلى مصدر صافٍ للطاقة الخضراء بحلول عام 2050.

اقتصاد الهند

وتوقع أداني أن تحافظ الهند على وتيرتها السريعة في إنشاء شركات “يونيكورن” -شركات ناشئة تزيد قيمتها السوقية عن مليار دولار.

وقال إنه في عام 2021، أضافت الهند يونيكورن جديد كل تسعة أيام.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *